Keywords : ؛الطاقة الحرکیة


دراسة فی بعض المتغیرات البایومیکانیکیة للبدایة المنخفضة لفعالیة ١٠٠ متر

nawaf owaid abood alobaidy; Abdul Malik Suleiman Ahmed; Rehab Joko Hussein

College Of Basic Education Research Journal, 2021, Volume 17, Issue 3, Pages 1019-1041
DOI: 10.33899/berj.2021.169646

العلاقة بین بعض المتغیرات البایومیکانیکیة لمسافة (50) متر عند رکض (100) متر من البدایة المنخفضة مع الانجاز للعینة .
استخدم الباحثون المنهج الوصفی لملائمته لطبیعة البحث . اشتملت عینة البحث على (4) عدائین یمثلون منتخب جامعة الموصل بألعاب الساحة والمیدان لفعالیة (100) متر حرة ، وتم استخدام الات تصویر فیدویة عدد( 4 ) ذات سرعة (60 ) صورة بالثانیة نوع (Nikon) یابانیة الصنع وکان ارتفاع عدسات الات التصویر (1م) عمودیة على مجال الرکض فی مسافة (10م ـ 20م ـ 20م) وبعدها عن مجال الرکض على التوالی کالاتی : آلة التصویر (1) بعدها ( 4.5) متر عن یمین العداء والات التصویر (4.3.2) وبعدها عن العداء ومجال الرکض بـ (8م) وذلک لاستخراج المتغیرات البایومیکانیکیة الخاصة لکل عداء منذ مرحلة الجلوس والانطلاق فی البدایة المنخفضة لمسافة ( 50 ) متر، وبعدها تم استخدام البرامج الاتیة کل حسب وظیفته للتوصل الى الصورة المراد دراستها عند بدایة الانطلاق لمسافة (10 م ) ولمسافة (30م ) ولمسافة (50م) من مسافة السباق الکلیة (100م) وکالاتی : برنامج ACDsee Photo Manager 2011 02 برنامج Max Track 03 برنامج SPSS الاحصائی 04 برنامج ( Kenova للتقطیع ) 05 برنامج Paint 06 برنامج word للطباعة . توصل الباحثون الى:
1- ان لطول وتردد الخطوة الدول الفعال فی تحسین مستوى الرکض وخصوصا عند الانطلاق ووضع الجلوس (البدایة المنخفضة) وحتى مسافة رکض (50 متر) من المسافة الکلیة للسباق .
2- أظهرت الدراسة ان لمتغیر زاویة میل الجذع التدریجی عند البدء من وضع الجلوس (البدایة المنخفضة) وحتى مسافة 30 متر الدور المؤثر على باقی متغیرات البحث من زخم وطاقة حرکیة وسرعة .